ملجأ الحنان AL-Hanan orphanage

.

الأربعاء، 21 نوفمبر، 2012

المعوقون وذوو الاحتياجات الخاصة.. حرمان وقوانين مؤجلة والكثير من الاحاديث الحماسية

صحيفة الناس
بشرى الهلالي / وفاء أحمد

لايوجد بلد في العالم يخلو من شريحة المعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة، فبعضهم يولد بعاهة ولادية ، وبعضهم يتعرض لحوادث خلال حياتهم ، والبعض يصاب بها نتيجة مضاعفات مرض ما. لكن اعداد المعاقين قد تزداد وتتنوع اعاقاتهم في حالة حدوث حرب في البلد، فاصابات الحرب تتسبب بأشكال متعددة من الاعاقة يدفع ثمنها الانسان مجبرا ويظل يحمل عبئها حتى موته، وتكون نتجيتها خسارته لاحلامه وربما عمله او حتى قدرته على بناء عائلة. في ظل الظروف التي تعرض لها العراق على مدى ثلاثة قرون تقريبا من حروب وفتن طائفية وحصار وكل انواع اعمال العنف، ولدت شريحة واسعة من المعاقين الذين باتوا يشكلون فئة تستحق الوقوف عندها لمعرفة حاجاتها ومعاناتها وحقوقها التي تتقاذفها القرارات والتشريعات الصادرة من عدة جهات والتي مازال أغلبها حبرا على ورق؟

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Follow by Email