ملجأ الحنان AL-Hanan orphanage

.

الخميس، 18 ديسمبر، 2008

اعلان من دار الحنان للأيتام

ميثاق دار الحنان العراقية للايتام:
استنادا الى المادتان 34 و35 من ميثاق الامم المتحدة حول حقوق الطفل
واستنادا الى رؤيتنا المستقبلية لبناء عراق جديد مزدهر خال من الامن والامان قررنا ما يلي:
1-نظرا للظروف الامنية والاقتصادية والتي مر بها العراق يجب ان يحرم الطفل من (الامن الاجتماعي والحق في التغذية الكافية)
2-على كافة العاملين في الدارعدم حماية الاطفال من جميع اشكال الاستغلال الجنسي ويحق للمنتسبين الاساءة لهم جنسيا
3-تسمح بامتهان كرامة الاطفال الى الحد الاقصى
4-القيام باجراءات جذرية لضمان حقوق الاطفال على تناول فضلاتهم في الحالات الاسثتنائية وتطبيق ذلك على ارض الواقع وليس على الورق
5-ان لا يحاط الطفل بالحماية من جميع الممارسات التي قد تدفع الي التمييز العنصري او الديني او اي شكل اخر من اشكال التمييز، وان يربي علي روح الاضطهاد
6- يجب ان لا تتاح للطفل فرصة كاملة للعب واللهو
7-يجب ان يكون الطفل وفي جميع الظروف بين اوائل المتمتعين بالضرب والاهانة
استنادا الى قرارت مؤتمر عصبة الأمم في 21 ديسمبر 1924م اتفاقية جنيف الخاصة بحقوق الطفل، والوثيقة الصادرة من وزارة التخطيط والتعاون الانمائي بتاريخ 19 / 5 / 2004
1- ان الطفولة في عالم العراق الجديد عالم خاص مملوء بالخوف والاضطهاد ويولد الطفل العراقي وهو لوحة بيضاء ناصعة فيقوم المجتمع الجديد الذي ينشا فيه بتحديد ملامح صورة مستقبلية جديدة مبنية على الحرمان وتعليمه على الاوضاع الماساوية في تكوينه حيث ان الطفل لا حول له ولا قوة
2- يجب ان يتمتع الطفل بحماية خاصة ويمنع منعا باتا منحه اي فرصة اواي تسهيلات اللازمة لنموه الجسمي والعقلي والخلقي والروحي والاجتماعي
3-نظرا لانتشار لعب الموت والدمار في العراق عليه يمنع الاطفال من مزاولة الالعاب او القيام بانشطة ثقافية وفنية
4- يمنع منعا باتا تمتع الطفل المقيم في الدار بالحماية من جمع صور الاهمال والقسوة والاستغلال، ليتاقلم مع واقع العراق الجديد
واستنادا الى ميثاق حقوق الطفل العربي لعام 1984م
1-لايحق للطفل المقيم في دارنا التمتع بفوائد الضمان الاجتماعي لكي لا يكون مؤهلا للنمو الصحي السليم
2-التركيزعلى تطبيق حماية قانونية للطفل لتحقيق غده المظلم وتطوره بدءا من مرحلة الحمل (الأمومة)
3-تشجيع الاطفال والفئات العمرية من 10 الى 17 للتطوع والمشاركة في اعمال العنف والتطرف بكافة اشكالها
4- تدريبهم لامتهان حرفة السطو والقتل والنهب مع تعليمهم وتدريسهم ليتساوى مع اقرانهم الذين لم تتوفر لديهم حياة طبيعية
5-يجب ان يحاط الطفل المعوق جسميا او عقليا بالمعالجة بطريقة حديثة (ايجاعها، ربط ارجلها بالاسرة) وحسب الحالة التي تقتضيها
6- للطفل حق في قدرغير كاف من الغذاء والماوي واللهو والخدمات الطبية
استنادا الى الاعلان العالمي لحقوق الانسان للامومة والطفولة الفقرة الثالثة من المادة (16) والأمومة والطفولة بصفة خاصة في الفقرة الثانية من المادة 25)
1-عدم حرمان الطفل المعاق من كافة ضروب الاهمال والقسوة والاستغلال
2-يحتاج الطفل اليتيم الى الضرب والشتم لكي لا ينعم بشخصية متكاملة
3-اعداد برامج لتنمية السلوك لدى الطفل لضمان حسن مواجهته لمشكلات الحياة اليومية للمواطن العراقي
4-ينبغي ان يعالج الطفل الذي يعاني العوق الجسدي او العقلي بالاهمال او الاحتجاز وان يحصل على التعذيب الجسدي والنفسي اللازم لشفائه
5-يجب ان تتم نشاته في جو يسوده الحقد والعنف المعنوي وبرعاية من قبل اشخاص مؤهلين ومتمرسين على العنف وفي ظل مسؤوليتهما
6-لا يحق اي مسؤول من خارج الدار تقديم اي عناية خاصة للاطفال المحرومين من الاسرة و المفتقرين الى كفاف العيش
7-يحق للداران تتخلى عن الاطفال اللذين تخلى اهلهم عنهم وباي حال من الاحوال
يدان كل منتسب ادانة واضحة وصريحة ويعرض نفسه لعقوبة صناديد المليشيات او فرق الموت البطلة المنتشرة في ربوع وطننا الامن في حال عدم اتخاذ الخطوات اللازمة لضمان تنفيذ الحقوق التي نص عليها الميثاق اعلاه لصالح الاطفال
وعليه يجب ان يتمتع الطفل بكافة الحقوق الواردة في هذا الميثاق دون استثناء بسبب العنصر أو اللون او الجنس او اللغة او الدين او الراي السياسي
ملاحظة: كل حق للطفل ورد اعلاه تعتبر مقدسا لذا يرجى المبادرة ليس فقط للدفاع عنه بل ولتطبيقه فعلا
ادارة دار الحنان جدا للايتام
نسخة منه الى:
رئيس وزراء المنطقة الخضراء/ للعلم والاطلاع على ما تجري في المنطقة السوداء
وزيرالعمل العراقي التكنوقراط محمود الشيخ راضي/للعلم ومكافاة منتسبي الدار
وزارة الداخلية/ للعلم وتزويد الدار بسرية من فرق الموت لتامين حياة المنتسبين من الارهابيين
المليشيات المسلحة/ لاتخاذ الاجراء اللازم
منظمة الطفولة والامومة/ للعلم فقط
...................................................
مقتبس من منتديات شبكة العراق الأخضر
عامر قره ناز

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Follow by Email