ملجأ الحنان AL-Hanan orphanage

.

الثلاثاء، 23 ديسمبر، 2008

مصادر عراقية تدحض تصريحات ادعاءات وزير العمل والشؤون الاجتماعية

دبي-الشرقية: دحضت مصادر عراقية ادعاءات وزير العمل والشؤون الاجتماعية عندما أكدت ان دوريات مشتركة من القوات العراقية والامريكية هي التي اكتشفت ملجأ للأيتام تعرض فيه 24 صبياً إلى انتهاكات جسيمة في مطلع الشهر الحالي.وقال الناطق باسم عملية امن بغداد العميد قاسم عطا
إن القوات المشتركة دهمت الملجأ اثر تلقي بلاغات بتعرض الأطفال هناك لانتهاكات.وافادات الأنباء أن رئيس الوزراء العراقي، نوري المالكي أمر باعتقال العاملين في الملجأ، فيما قال عطا إنه تم اعتقال أربعة أشخاص من العاملين فيه. وذكر مصدر عراقي مطلع أن للملجأ مقرين منفصلين بعد أن تم فصل الأولاد عن الفتيات قبل شهر حين تم نقلهم من مقر في العطيفية إلى المبنى الراهن حيث تم اكتشافهم.

وكان محمود الشيخ راضي وزير العمل والشؤون الاجتماعية قد ذكر في تصريح للشرقية امس ان العملية مفبركة من قبل القوات الامريكية وان اطباء الوزارة اكدوا ان الاطفال في الملجأ بصحة جيدة برغم الصور المعروضة وتأكيدات رئاسة الوزراء وتهجم على وسائل الاعلام التي تناولت هذا الموضوع . من جانب اخر اورد الجيش الامريكي في ببيان له تفاصيل الكشف عن هذا الملجأ الذي اطلق العديد من وسائل الاعلام العربية والدولية عليه تسمية ملجأ جهنم وقال ان الكشف تم في العاشر من يونيو/حزيران الجاري، حيث عُثر على 24 صبياً، تتراوح أعمارهم بين سن الثالثة والخامسة عشر، يفترشون الأرض وسط مخلفاتهم الإنسانية وهم عراة في غرفة مظلمة دون نوافذ.
واضاف إن دورية أمريكية عراقية مشتركة عثرت على الأطفال وإن القوة نظرت من فوق حائط لتشاهد الأجساد الضيئلة ممدة على أرضية المنشأة دون حراك. واوضح للوهلة الأولى، اعتقدت القوة أنهم موتى لكنها قررت إلقاء كرة للتأكيد أنهم على قيد الحياة، عندما رفع أحدهم رأسه وسرعان ما خفضه مجددا.وذكر ان العديد من الأطفال وجدوا مقيدين إلى أسرتهم في ملجأ يطلق على نفسه اسم الحنان وكانوا من الجوع والضعف بحيث لم يتمكنوا من الوقوف دون مساعدة.وقال العقيد، ستفين دوبريه لشبكة سي بي اس لقد ربط بعض الأطفال وهم عراة، وقد تغطت أجسادهم بفضلاتهم الإنسانية.
وكان هناك ثلاثة أشخاص يعدون الطعام لأنفسهم، ولا شيء البتة للأطفال."وذكر البيان العسكري الأمريكي أن مخزن الملجأ كان مكدساً بالأطعمة والألبسة التي كان يمكن استخدامها لإعانة الأطفال" في الملجأ التابع لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية. ورجح الجنود أن مؤن الملجأ كانت تباع في الأسواق المحلية.
واعتقلت السلطات العراقية مدير الملجأ وحارساً بجانب ثلاث عاملات كن يقمن برعاية الأطفال.وأشار الجيش الأمريكي إلى اتخاذ ترتيبات لنقل الأطفال إلى ملجأ آخر وتوظيف المزيد من العاملين للعناية بهم، موضحاً أنه تم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاج حالياً.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...

Follow by Email